موسكو: إزالة مواد سامة سورية في مارس

Sharing is caring!

أعلنت روسيا، الثلاثاء، أن الحكومة السورية مستعدة لاستكمال إزالة المواد السامة بحلول أول مارس المقبل، على الرغم من أن التقارير الغربية سبق وكشفت عن تأخير في عملية التخلص من الترسانة الكيماوية السوريةمركز توثيق الإنتهاكات الكيميائية في سوريا / CVDCS /84

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف، قوله إن دمشق تعتزم إرسال شحنة كبيرة من المواد السامة إلى خارج البلاد في فبراير، وإنها “مستعدة” بحلول مارس استكمال التخلص من المواد السامة

تصريحات غاتيلوف تأتي غداة قول سيرغي ريابكوف، وهو نائب آخر لوزير الخارجية، إن الحكومة السورية ملتزمة بنزع أسلحتها الكيماوية، وإن موسكو واثقة من إمكانية الالتزام بالموعد النهائي في 30 يونيو لتدمير الترسانة رغم التأخير

كما رفض ريابكوف التصريحات الغربية التي تشير إلى أن دمشق تعطل عمدا برنامج تدمير الأسلحة الكيماوية، وقال إنه اتضح منذ وقت طويل أن الموعد النهائي المؤقت لإرسال كل المواد السامة للخارج بحلول هذا الأسبوع كان مفرطا في الطموح

وكان مسؤولون أميركيون اتهموا دمشق بالتلكؤ في شأن تدمير الترسانة، وطلب وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، من نظيره الروسي، سيرغي لافروف، الجمعة ممارسة ضغوط على الحكومة السورية للإسراع بالعملية

المصدر سكاي نيوز

Follow me!

0total visits,1visits today

About

You may also like...

Comments are closed.

Scroll Up