مؤتمر وهمي يوم الثلاثاء 2018/03/06

Sharing is caring!

  التاريخ 05 /3/ 2018                                                                             Ref:103218

 

إن مركز توثيق الإنتهاكات الكيميائية في سوريا، والمسجل رسميا كمؤسسة غير حكومية، مقرها العاصمة البلجيكية بروكسل، يعود ويؤكد بأن المدعو زاهر الساكت لم يعد له أي تعاون أو مساهمة مع المركز، علما أن المركز قام بدعوته للتعاون معه كاستشاري – بحكم خبرته بمجال الأسلحة الكيميائية حين كان ضمن قيادة الجيش العربي السوري – سابقا، وتم إنهاء هذا التعاون عام 2014 ، حين علمنا بترأسه للمجلس العسكري في حلب، وهو لا يمت أيضا بأي صلة قانونية مع المركز سابقا أو حاليا.

ويؤكد أن المدعوان:  باسم حتاحت وربيع الشعار لم يكونا يوما على علاقة بالمركز ، مع العلم بأن الأخيران مطلوبان –  بقضايا عديدة ومتنوعة – أمام القضاء البلجيكي، وأن المؤتمر المزمع عقده يوم

 2018/03/06 الثلاثاء الموافق

لا يعدو عن كونه مؤتمر وهمي ومسرحية زائفة، يمثلها أشخاص لم يكن لهم يوما عمل أو نشاط أو أدنى مساهمة في مجال توثيق انتهاكات الأسلحة الكيميائية في سوريا، وهدفهم طمس الحقائق والإنجازات التي قدمها مركزنا وما زال يقدمها  مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، و فرق التفتيش الدولية المختصة بالأسلحة ألكيميائية مع العلم أن مركز توثيق الانتهاكات الكيميائية هو مركز يشهد له الجميع  بنشاطاته ومشاريعه مع الأمم المتحدة ومع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وجميع هذه الأعمال موثقة رسميا ضمن العديد من الوثائق والتقارير الرسمية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

المدير العام

أيمن السيد الدغيم

Follow me!

0total visits,1visits today

About

You may also like...

Comments are closed.