المخابرات الامريكية تثبت بأن النظام السوري امر باستخدام الكيماوي

Sharing is caring!

سربت الإدارة الأميركية عبر قناة ” سي ان ان” معلومات تفيد بأن لدى وكالة الاستخبارات الأميركية تسجيلاً لمسؤول عسكري رفيع وهو يعطي الأوامر بضرب الكيماوي يوم 21 آب
ad4f8f9a86ba366316ff3e7ab9192e94
وقال ” ولف بليتزر “ المذيع في القناة على الهواء: “سمعت أن لدى الإدارة الأمريكية تسجيلاً لمكالمة لـ ماهر الأسد وهو يأمر بضرب الكيماوي ويتحدث عنه…“
وكانت تقارير صحفية أشارت أنه من المرجح أن يكون ماهر الأسد هو الذي أمر باستخدام الأسلحة الكيماوي والغازات السامة في الغوطة الشرقية يوم مجزرة الغوطة
والأمر الذي يرجح صحة هذا الاحتمال هو أن قذائف الأسلحة الكيماوية أطلقت من منطقة تشكيلات وتمركز تعود للفرقة الرابعة التي يقودها ماهر الأسد، وهذا ما أكده تقرير لوكالة الاستخبارات التركية نشرته وكالة الأناضول، حيث أفاد التقرير أن الهجمات نفذتها قوات النظام، في يوم الأربعاء، الموافق 21 آب الجاري، الساعة 02:45 بالتوقيت المحلحي، انطلقت من وحدات الفرقة الرابعة المنتشرة على جبل قاسيون تتضمن مساندة من الكتائب 51 و52 و577 و578 و579 و1097، إضافة إلى كتيبة الدعم التقني
وعلى هذا فقد ارفقت الحكومة الاميريكية التسجيل الصوتي ضمن الادلة الدامغة التي تؤكد بأن النظام سبب مجزرة الغوطة في تاريخ 21/8/2103 وستقدم كافة الدلائل للمجتمع الاميريكي والكونغرس ومجلس الشيوخ ليكون التدخل الاميركي في سوريا مشروعاً وذلك تحت البند السابع

 

Follow me!

0total visits,2visits today

About

You may also like...

Comments are closed.