التقرير الرسمي بشأن مجزرة ريف دمشق

Sharing is caring!

من خلال متابعتنا للمجزرة التي بدأت الساعة الثانية وخمسة وعشرون دقيقة بالتحديد في الغوطة الشرقية ومعضمية الشام و راح ضحيتها عدد كبير وصل حسب توثيقاتنا إلى الف ومئتان وثمانية وعشرون شهيد كعدد دقيق الى الان
  تم توثيق اسماء سبعمائة وستون شخص والباقي يتم التدقيق باسمائهم
التقرير الطبي الذي خرجنا به من النقاط الطبية جميعها حسب الاعراض والمعطيات اكد ان سبب الوفاة هو استنشاق غاز السارين وانتشاره
وفي شهادات من المناطق المذكورة تبين أنه
خلال القصف العشوائي بالصواريخ وقذائف الهاون الذي يستهدف مناطق الريف الدمشقي ومنها الغوطة الشرقية في ( زملكا , جوبر , عين ترما )
والغوطة الغربية في ( معضمية الشام وأطراف مدينة داريا )
وخلال انفجار البعض منها بشكل تراكمي كانت تنتشر غازات لونها ابيض مائلة للصفرة بشكل كثيف مما جعل سكان هذه المناطق يصابون بالهلع والاغماء وديق شديد في التنفس بشكل كبير
تم رفع الجاهزية القصوى في المناطق المذكرة وبدأ إسعاف المتضريين بهذه السحب الدخانية
وفي شهادة للأطباء المتواجدين في النقاط الطبية قالوا
أنه في تمام الساعة 2:25 بعد منتصف ليل يوم الثلاثاء
أطلقت قوات النظام السوري عدد من الصواريخ والقذائف على المناطق المذكورة أعلاه والبعض منها يحوي غازات كيميائية
ومنذ ساعة الواقعة وهي تتوارد الينا اصابات بلغت أكثر من ألف وسبعمائة مصاب منهم مدنيين ومنهم من عناصر الجيش الحر
وصلتنا عدة حالات قد فارقت الحياة فور انتشار الغاز السام بسبب قربهم من سقوط الصواريخ
وفي التشخيص الدقيق للحالة قالوا
ان اغلب الحالات التي وصلتنا كانت مصابة بديق شديد في التنفس واصفرار كامل في الجسد وتديق في الحدقة الدبوسية للعين وبعض الحالات كان لديها تسرع شديد في نبض القلب وتعرق بشكل كبير بالاضافة الى فرط لعاب بشكل رغوي من الانف والفم وتشوش في الرؤية وخروج عن الامنطق , الاصابات تراوحت ما بين خطيرة وشدية الخطورة بحسب اماكن التواجد وحسب الكمية الي تم استنشاقها من قبل جسد المصاب , وحسب التحليلات والمعاينة الدقيقة للاصابات تبين ان نتيجتها استنشاق غاز السارين السام وذلك حسب تشخيصنا الطبي للحالة وتقديرنا للاصابة
وعلى هذا نخرج بهذا التقرير الرسمي حول استهداف المناطق المذكورة بغاز كيميائي قاتل ( سارين )
وبالتواصل والتنسيق مع النقاط الطبية والمشافي الميدانية وبعض النشطاء تم إحصاء أعداد الوفيات ليصل إلى ألف ومئتان وثمانية وعشرون شهيد
يتوزعون على النحو التالي
(نقطة سقبا تسعة وستون شهيد ) * (نقطة كفربطنا مائة وخمسون شهيد) * ( نقطة دوما مائة وخمسون شهيد )*
( نقطة حمورية مئتان وتسون شهيد) * (نقطة عربين ثلاثة وستون شهيد ) * ( نقطة جسرين ستة عشرة ) *
(نقطة زملكا أربعمائة شهيد ) * (نقطة عين ترما خمسة وسبعون شهيد ) * (نقطة حرستا خمسة شهداء )
*( نقطة المعضمية عشرة شهداء ) * (العدد الكلي لحصيلة الشهداء ألف ومئتان وثمانية وعشرون شهيد )

Follow me!

0total visits,1visits today

About

You may also like...

Comments are closed.